كتاب "ما بعد نهاية التاريخ" تأليف سيرجي جلازييف

بعد ثلاثين عاما من صدور كتاب فرانسيس فوكوياما "نهاية التاريخ" المثير للجدل،أصبح في مدارك الجميع، ومنهم مؤلف الكتاب الذي بين يدينا، أن دعوة فوكوياما لم تتحقق. فبعد انهيار المعسكر الاشتراكي لم يستمر العالم بتوازن القطب الأوحد الذي مثلته العولمة الليبرالية فترة طويلة ولم يرم استقرارا على حالته الأحادية، إذ تخطى العالم فعليا عتبة التغيرات الكبيرة وألغى التصورات الفوكويامية لمستقبل البشرية.

استــــمـــع للــحــلــقــة ←

الاعداد: د.ناصر أبو عون
التعليق الصوتي والإخراج: بدر البلوشي